مراجعة Fedora 31 KDE

شارك المقالة

0

مقدمة عن التوزيعة

توزيعة أمريكية الجنسية، وقد صدرت أول نسخة منها بتاريخ 05-11-2003 حين كان إسمها آنذاك Fedora Core وإسم فيدورا مشتق من نوع القبعة في شعار ردهات. يوجد نسخة مخصصة لسطح المكتب وأخرى للخوادم، والواجهة الرسمية لفيدورا هي GNOME ولكنها توفر واجهات أخرى للتوزيعة على الموقع الرسمي تحت إسم Fedora Spins بواجهات:

SOAS ،LXDE ،CINNAMON ،MATE ،LXQT ،XFCE ،KDE Plasma

Fedora Workstation

لتحميل Fedora 31 Workstation إضغط هنا

Fedora KDE Plasma

لتحميل Fedora 31 KDE Plasma إضغط هنا

Fedora XFCE

لتحميل Fedora 31 XFCE إضغط هنا

Fedora LXQT

لتحميل Fedora 31 LXQT إضغط هنا

Fedora MATE

لتحميل Fedora 31 MATE إضغط هنا

Fedora CINNAMON

لتحميل Fedora 31 CINNAMON إضغط هنا

Fedora LXDE

لتحميل Fedora 31 LXDE إضغط هنا

Fedora SOAS

لتحميل Fedora 31 SOAS إضغط هنا

أحدث نسخة من التوزيعة هي 31 والتي صدرت بتاريخ 29-10-2019 من مميزاتها:
-نواة لينكس 5.3.7؛
-واجهة سطح المكتب GNOME 3.34.1؛
-RPM 4.15 مع تسريع فك ضغط ملفات RPM بواسطة استعمال تقنية zstd لضغط الملفات؛
-فايرفوكس 69 و ليبرأوفيس 6.3.2؛
-تحسينات على Fedora Toolbox؛
-إلغاء الدعم عن معمارية 32 بت؛
وغيرها الكثير من التغييرات.

تحميل وتثبيت التوزيعة

عند التحميل كان علي إختيار الواجهة الرسمية GNOME أو إحدى الواجهات في قسم Fedora Spins فاخترت واجهة KDE Plasma لأني أفضلها على الواجهات الأخرى.

موقع getfedora يعرض عليك طريقة الرابط المباشر للتحميل كما أني لم أعثر على رابط التحميل بالتورنت، كما أن المعمارية الإفتراضية هي x86_64 ويوجد أيضا رابط لمعمارية ARM. بما أن حاسوبي المحمول يدعم معمارية 64 بت فقد حملت الملف الخاص بها بحجم 1.80 جيجابايت.

كالعادة، حرقت التوزيعة على مفتاح USB باستعمال Gnome-Disk-Utility وقمت بإعادة تشغيل الحاسوب للدخول إلى الجلسة الحية والتمكن من تثبيت النظام.

إقلاع الجلسة الحية إستغرق حوالي الدقيقة والنصف. أول ما ستلاحظته بعد الإقلاع هو تخصيص سطح المكتب البسيط والإفتراضي لواجهة KDE Plasma دون أي تغيير، شريط المهام بطريقة عرضية أسفل الشاشة وخلفية زرقاء في سطح المكتب مع أيقونة برنامج التثبيت. كنت أفضل لو تم تخصيص سطح المكتب قليلا لكن لا بأس فواجهة KDE Plasma هي سيدة التخصيص وسأعدلها لاحقا.

إنتقلت مباشرة إلى المثبت الرسومي Anaconda، غير أنه لم ينجح في الإقلاع وعند محاولة تشغيله من خلال الطرفية يظهر خطأ لم أفهم معناه أولا ثم بمساعدة أحدهم وجدت أنه كان هناك قسم في القرص الصلب مكتوب بأحرف آسيوية ربما تكون صينية، وبعد أن غيرت إسم هذا القسم أقلع المثبت.

المثبت الرسومي مبسط وسهل، لكنه يحتاج معرفة مسبقة بطريقة تقسيم القرص الصلب، يطلب منك هذا المثبت إختيار اللغة أولا، ثم ينقلك إلى نافذة تعرض لك جميع الإعدادات المتبقية وهي إعدادات لوحة المفاتيح والتاريخ والوقت ثم إعدادات تقسيم القرص وإعدادات الشبكة وأخيرا إعدادات كلمة المرور الخاصة بالجذر وإعدادات الحساب. وتظهر علامة تعجب برتقالية اللون على الخيارات الواجب إكمالها. عند إختيار أحد الخيارات الستة المذكورة فإن المثبت ينقلك إلى نافذة مستقلة من أجل إعداد كل خيار على حدى.

نافذة إختيار اللغة في المثبت الرسومي
إعدادات المثبت الرسومي
بداية عملية التثبيت


عملية التثبيت استغرقت حوالي 13 عشر دقيقة و بعد إكتمالها أعدت تشغيل الحاسوب للإنتقال إلى مرحلة التجريب.

إنتهاء عملية التثبيت

الإنطباعات الأولية

إقلاع النظام المثبت إستغرق دقيقة ونصف مع إحتساب وقت إقلاع واجهة KDE Plasma
بعد الإقلاع ستلاحظ تخصيص سطح المكتب، وهو تخصيص إفتراضي وبسيط لواجهة KDE Plasma مع شريط مهام سفلي بطريقة عرضية وخلفية زرقاء على سطح المكتب. بالنسبة لإستهلاك الذاكرة الحية بعد الإقلاع فقد كان 670 ميجابايت، أما حجم التوزيعة بعد التثبيت مباشرة فهو 5.45 جيجابايت وهذا أقل مما توقعت.

سطح المكتب الإفتراضي

لعرض معلومات النظام إستعملت برنامج Info Center المثبت إفتراضيا، هذا البرنامج يعرض لك معلومات عن النظام والعتاد. ما أردت معرفته هو إصدار النواة والذي يحمل الرقم 5.3.7 وكذلك إصدار الواجهة الذي يحمل الرقم 5.16.5.

برنامج Info Center

بالنسبة لجاهزية الاستخدام فقد تعرف النظام على جميع تعريفات العتاد، لكني قابلت مشكلة في تشغيل الملفات بصيغة MP4، لذلك أعتقد أن هناك نقصا في حزم ترميز الصوت والفيديو، سأتأكد من ذلك من خلال تثبيت VLC لاحقا وربما أضطر إلى تثبيت ffmpeg بعد إضافة مستودعات RPMFusion غير الرسمية.

بالنسبة للتطبيقات فإختيارات التوزيعة لا بأس بها فهي تأتي بعدد لابأس به من التطبيقات.
من التطبيقات المثبتة مايلي:
-مدير الملفات Dolphin 19.08.0
-متصفحا الويب Firefox 69.0.1 و Falkon 3.1.0
-مشغل الوسائط المتعددة Dragon Player 19.04.3 ومشغل الصوتيات JuK 19.04.3
-الحزمة المكتبية Calligra 3.1.0 وقارئ ملفات البي دي أف Okular 1.7.3
-محرر النصوص KWrite 19.08.0
-مدير التحميل KGet 19.4.3 ومدير تحميل التورنت KTorrent 5.1.1
-برنامج الرسم Kolour 19.04.3
-مدير الحزم dnfdragora 1.1.1
-الطرفية Konsole 19.08.0

التحديث وتثبيت البرامج

كنت مخيرا بين إستعمال Discover أو dnfdragora أو الطرفية لتحديث النظام وتثبيت البرامج فاخترت dnfdragora وذلك لثلاثة أسباب أولها أني أحب إستعمال الواجهة الرسومية إن أمكن ذلك ثم إني أفضل مدراء الحزم على متاجر التطبيقات لأن مدراء الحزم يعرضون لك جميع الحزم وآخر سبب هو أن لي تجربة سيئة في الماضي مع Discover.
دخلت إلى برنامج dnfdragora عبر قائمة التطبيقات ومن الملاحظ أن عملية تحديث المستودعات تستغرق وقتا طويلا بالنظر إلى حجم الملفات المحملة metadata التي وصلت إلى 99 ميجا في أول مرة. وجدت أن هناك 645 حزمة تنتظر التحديث بحجم 853 ميجابايت فوافقت على تحديث الكل، ولاحظت أن البرنامج لا يعرض لك سرعة التحميل ولا الحزم التي إنتهت عملية تحميلها ويعرض فقط عدد الحزم المحملة ونسبة عملية التحميل الكلية.
إستغرق تحميل الحزم 45 دقيقة و لم أعرف كم إستغرقت عملية تثبيتها لأنه عند قفل الشاشة بعد مدة من عدم إستعمالها ظهرت رسالة تفيد بأن شاشة القفل تعطلت وأشارت إلى حل يجب إستخدامه غير أني لم أستطع تطبيق ذلك الحل لذلك إنتظرت وقتا طويلا حتى أتأكد من إنتهاء عملية التحديث ثم أعدت تشغيل الحاسوب. إنتقلت بعدها إلى تثبيت البرامج التي أحتاجها عادة على واجهة KDE والتي لم أجدها مثبتة إفتراضيا وهي قسمان:

البرامج الموجودة في المستودعات الرسمية:
-قارئ الملفات الصوتية Clementine
-محمل ملفات التورنت qbittorrent
-مدير التحميل Uget
-محرر النصوص Kate
-الحزمة المكتبية LibreOffice
-محررا الصور Inkscape و GIMP
-مسجل الشاشة VokoscreenNG
-مدير الأقراص Gnome Disk Utility
-برنامج التصميم Blender

البرامج غير الموجودة في المستودعات الرسمية والتي إحتجت إلى إضافة مستودع RPMFusion لتثبيتها
-قارئا الوسائط المتعددة SMPlayer و VLC
-محولا الصيغ Handbrake وAvidemux
-مشغل الأنظمة الوهمية Virtualbox
-برنامج البث والتسجيل OBS Studio
-وأخيرا محرر الفيديو Kdenlive

تخصيص سطح المكتب

تخصيص سطح المكتب أمر ممتع للغاية فهو يمكنك من جعل النظام بالصورة التي تناسبك وهذا ما توفره لك أنظمة وواجهات لينكس. وفي حالتي هذه فأنا مع أكثر واجهة قابلة للتخصيص مع خيارات عديدة ومتنوعة.

تخصيصي يعتمد على تخصيص شريط المهام العلوي و شريط البرامج السفلي وعلى تغيير قائمة البرامج وعلى تأثيرات سطح المكتب Desktop effects بالإضافة إلى الثيم والأيقونات والخلفية و شاشة الإقلاع وشاشة الولوج وأيضا زوايا الشاشة.

بالنسبة لشريط المهام فقد حولته إلى أعلى الشاشة لأني أفضل هذا المكان بالذات مع إضافة بعض الإضافات المهمة Widgets مثل سرعة الأنترنت وزر تغيير المستخدم وتغيير قائمة البرامج إلى Simple Menu. كما أني أضفت شريطا سفليا يحتوي على أيقونات لأكثر البرامج التي أستخدمها مما يسهل الوصول إليها عند الحاجة دون عناء البحث عنها بالإضافة إلى إضافة تقرير الطقس.

السمة المستعملة في التخصيص هي Qogir Dark ويجب أن أذكر هنا معلومة وهي أن هذه السمة تأتي مع لواحقها التي هي سمة سطح المكتب و شاشة الإقلاع و شاشة الولوج والألوان و الأيقونات وشكل النوافذ، أما الخلفية فهي لطريق معبد يتجه نحو مجموعة من الجبال الثلجية.

بالنسبة لتأثيرات سطح المكتب فقد إخترت تفعيل أربع منها وهي: Magic lamp التي تعطيك شكلا جميلا لتكبير وتصغير النوافذ. وأيضا Wobbly windows التي تعطيك شكلا تموجيا عند تحريك نافذة معينة. وأيضا Desktop cube animations و Desktop cube التي تظهر لك شكل مكعب عند تغير سطح المكتب الإفتراضي عبر Pager أو عبر إختصار تحدده أنت. ولا أنسى تخصيص كل زاوية من زوايا الشاشة لإظهار مهمة محددة وذلك عند تحريك مؤشر الفأرة إلى زاوية معينة.

سطح المكتب بعد التخصيص

يمكنك مشاهدة فيديو التخصيص عبر يوتيوب

حصاد التجربة

بعد أسبوع من الإستعمال اليومي هذه أبرز الملاحظات:

عملية تحديث المستودعات عبر مدير البرامج Discover تستغرق وقتا طويلا مقارنة بوقت العملية على توزيعات أخرى وذلك رغم سرعة الأنترنت الجيدة نسبيا أثناء العملية وذلك بسبب حجم metadata الكبير. عند إقلاع النظام تحتاج دائما وكل يوم إلى تحديث المستودعات وتحميل metadata وهو أمر يستنزف الأنترنت والوقت حرفيا.
لتحميل أي برنامج عبر dnfdragora أو Discover أو عبر الطرفية تحتاج إلى تحديث المستودعات وحتى تثبيت حزم محملة يدويا بصيغة rpm عبر الطرفية يتطلب تحميل metadata مع ملاحظة أنه لا يعيد تحميلها عند مرور وقت قصير على آخر تحديث للمستودعات.
برنامج dnfdragora لا يمكنك من إظهار الحزم حسب المستودعات التي تنتمي إليها فمثلا لا تستطيع أن تعرف إلى أي مستودع تنتمي حزمة معينة.
مستودع RPMFusion مستودع ضخم، ربما أضخم مستودع غير رسمي إستعملته، ويحتوي على جميع البرامج التي تحتاجها والتي لم تؤمنها لك فيدورا في مستودعاتها الرسمية.
التوزيعة لا تحتوي على جميع حزم ترميز الفيديو والصوت ولا توفرها للتحميل على مستودعاتها الرسمية. لحل هذا المشكل تستطيع تحميل الحزم من مستودعات RPMFusion غير الرسمية. كما أن هناك نقصا في الخطوط وخاصة الخطوط العربية.
لتحميل VLC مع إعتمادياته إحتجت إلى تحميل 90 ميجابايت من الحزم. تثبيت مشغل الصوتيات Amarok تطلب تحميل 79 ميجابايت وهي أحجام كبيرة جدا.
إعتدت أن أستعمل مسجلات الشاشة على التوزيعات التي أثبتها مثل kazam و vokoscreen و simplescreenrecorder غير أني لم أجد في مستودعات فيدورا سوى vokoscreenNG وهو الجيل الجديد من البرنامج.
في إحدى المرات وأثناء تسجيل الخروج من الجلسة للدخول إلى حساب مستخدم آخر لا يحصل المطلوب وتأتي شاشة سوداء. مشكلة أخرى حدثت لي وهي عند إدخال كلمة المرور في شاشة الولوج والضغط على Enter تتشنج الشاشة في splash screen. عند إضافة widgets كثيرة إلى سطح المكتب وعند الرغبة في حذفها تحدث مشكلة في الواجهة فتعيد تشغيل نفسها أحيانا وأحيانا أخرى تصبح الشاشة سوداء.

الخلاصة

فيدورا توزيعة مميزة لأنها تقدم البساطة والحداثة وسهولة الإستخدام في آن واحد كما أنها توفر لك الواجهة التي تريد وهذه نقطة جد إيجابية بما أن المستخدم يفضل الإنتقال إلى توزيعة توفر له الواجهة التي إعتاد عليها.

الأداء بالنسبة لنسخة KDE PLASMA جيد وسلس مع وجود بعض المشاكل التي ربما تعود إلى عدم إستقرار الواجهة الحديثة وعدم تجربتها بما يكفي من أجل إصلاح العلل فيها.

التوزيعة التي تأتي بواجهة KDE Plasma قابلة للتخصيص بامتياز بما أنها تأتي بالواجهة الأجمل والأكثر قابلية للتخصيص والتي توفر لك كل شيء تتمنى وجوده على سطح مكتبك.

سياسة فيدورا في البرامج والحزم سياسة صارمة جدا فهي تتبع قواعد خاصة بها بناء على حرية الحزم والبرامج وهذا ما أدى إلى غياب كثير من البرامج وحزم الترميز عن مستودعات التوزيعة الرسمية. التوزيعة دائما ماتقدم لك النسخ الأحدث من الواجهات والحزم والبرامج وهذه نقطة إيجابية وسلبية في نفس الوقت كونها توفر لك تجربة جميع الميزات الحديثة لكن مع التضحية قليلا بالإستقرار والثبات. بالنسبة لخيارات مطوري التوزيعة للتطبيقات فأعتقد أنها خيارات ليس بالجيدة وليست بالسيئة ولكنها بين ذلك إذ توفر لك البرامج الأساسية في واجهة KDE Plasma دون زيادة أو نقصان كما تفتقر مستودعاتها لبرامج تشغيل وتحويل وتحرير الفيديو.

بالنسبة لحكمي النهائي على التوزيعة فقد تأثر ببعض المشاكل التي قابلتها أثناء إستخدامي للتوزيعة بالإضافة إلى نقص حزم الترميز والبرامج والخطوط وهذه ليست مشكلة بالنسبة لي لكنها مشكلة بالنسبة للمستخدم المبتدئ، ومايعكر صفو التجربة بالنسبة لهذا المستخدم أيضا هو حجم التحديثات الشاملة وكذلك قصر مدة دعم الإصدارات مع الكثير من المشاكل عند ترقية النظام من إصدار إلى آخر. لذلك فأنا لا أنصح المبتدئين بهذه التوزيعة.

بالنظر لما سبق وكتقييم نهائي للتوزيعة فإني أمنحها العلامة 10/7.

يمكنك مشاهدة المراجعة المرئية على يوتيوب

مسرور
مسرور
1
حزين
حزين
0
متحمس
متحمس
0
نعسان
نعسان
0
غاضب
غاضب
0
متفاجئ
متفاجئ
0
0

شارك المقالة
الوسوم:

4 أفكار بشأن “مراجعة Fedora 31 KDE”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *