مراجعة MX Linux 19

شارك المقالة

0

مقدمة عن التوزيعة

هي توزيعة مختلطة الجنسية فهي أمريكية يونانية، ذلك أنها نتاج تظافر الجهود بين مطوري ومجتمعي توزيعتين هما antiX اليونانية وMEPIS الأمريكية المنتهية العهد. وبعد ذلك أصبح لها مجتمعها الخاص MX Community، وقد صدرت أول نسخة منها بتاريخ 24-04-2014، وتحتل المرتبة الأولى من حيث نسبة الإهتمام على موقع Distrowatch.

التوزيعة مبنية على ديبيان المستقرة وتعتمد على سطح المكتب xfce. وتحتوي التوزيعة على بعض الحزم غير الحرة من أجل تأمين تجربة سهلة للمستخدمين.
تمتاز التوزيعة بإمكانية تحديث النواة أو الرجوع إلى نسخة أقدم كما تمتاز بإمكانية عمل نسخة معدلة من التوزيعة عبر أداة MX snapshot.

أحدث نسخة من التوزيعة هي 19 والتي صدرت بتاريخ 22-10-2019 من مميزاتها:
-تعتمد على آخر نسخة مستقرة من ديبيان Debian 10 Buster.
-نواة لينكس 4.19.6.
-واجهة سطح المكتب XFCE الإصدار الأحدث 4.14.
-تحديث تطبيقات التوزيعة MX-tools مع إصلاح العديد من العلل وإضافة المزيد من الترجمات.
-فايرفوكس 69 و ليبرأوفيس 6.1.5.

لتحميل النسخة الأحدث من التوزيعة عبر الروابط المباشرة أو عبر التورنت إليك الرابط:
https://mxlinux.org/download-links/

تحميل وتثبيت التوزيعة

موقع MX يعرض عليك طريقتين للتحميل: عبر الروابط المباشرة أو عبر التورنت، كما توفر لك MX نسختين لمعماريتين مختلفتين i386 و x86_64. إخترت تحميلها من خلال رابط موقع SourceForge، وبما أن حاسوبي المحمول صدر سنة 2012 فقد حملت نسخة 64 بت بحجم 1.50 جيجابايت.

حرقت التوزيعة على مفتاح USB باستعمال Gnome-Disk-Utility وأعدت تشغيل الحاسوب للدخول إلى الجلسة الحية. لدى إقلاع النظام الحي تعرفت التوزيعة على بطاقتي الرسوميات الموجودتين على الحاسوب، وذلك لأن الحاسوب يمتلك بطاقتين: الأولى مدمجة مع المعالج بذاكرة 512 ميجابايت و الثانية مستقلة بذاكرة 1024 ميجابايت. أعطتني التوزيعة الخيار لإختيار واحدة منهما لاستعمالها دون الأخرى فاخترت البطاقة المستقلة. لكن التوزيعة لم تقلع وعند التحول إلى الطرفية عبر الضغط على Alt+F1 اكتشفت أنه يطلب مني ادخال إسم المستخدم وكلمة السر فأعدت التشغيل واخترت البطاقة المدمجة هذه المرة، فأقلع النظام بطريقة عادية.

أول ما لاحظته عند الدخول هو نافذة MX Welcome التي فيها العديد من الخيارات. أجلت استكشافها وأغلقتها ولاحظت تخصيص سطح المكتب المألوف لدى التوزيعة؛ شريط المهام بطريقة طولية على الجانب الأيسر للشاشة وأداة Conky التي تظهر التاريخ والساعة ونسبة إستعمال القرص الصلب والذاكرة الحية والمعالج. تعجبني التوزيعات التي تتبنى طريقة تخصيص مميزة عن غيرها.

إنتقلت مباشرة إلى التثبيت عبر MX Linux Installer، المثبت الرسومي سهل وبسيط للغاية، يطلب منك تغيير إعدادات لوحة المفاتيح في نافذة مستقلة، ثم يأخذك إلى إعدادات تقسيم القرص الصلب، ثم يبدأ مباشرة في عملية التنصيب مع إعطائك الخيار لإكمال إدخال المعلومات الأخرى بدءا بخيارات تثبيت محمل الإقلاع GRUB ثم إلى إعدادات الشبكة ثم إلى إعدادات اللغة والتوقيت ثم إلى إعدادات إسم المستخدم وكلمة السر الخاصة بالمستخدم والجذر. التوزيعة صالحة للمبتدئين لذلك لا خوف من عملية التثبيت.

عملية التثبيت

عملية التثبيت استغرقت حوالي 10 دقائق بعدها أعدت تشغيل الحاسوب للإنتقال إلى مرحلة التجريب.

الإنطباعات الأولية

إقلاع التوزيعة إستغرق دقيقة واحدة و ثمان ثوان.
أول شيء ستلاحظه عند الإقلاع هو نافذة MX Welcome وشريط المهام المتموضع في الجهة اليسرى من الشاشة و كذلك أداة Conky. إستهلاك الذاكرة الحية عند الإقلاع كان حوالي 500 ميجابايت أما حجم التوزيعة بعد التثبيت مباشرة هو 5.84 جيجابايت.

التوزيعة تأتي جاهزة للاستخدام حالا Out of the box لذلك لم أحتج إلى تثبيت التعريفات، كما جربت فتح ملفات الصوت والفيديو المعروفة دون مشكل، مع ملاحظة أن التوزيعة تتيح لك تثبيت المزيد من حزم الترميز عبر MX Codecs Installer إن احتجت إليها.

بالنسبة لنافذة MX Welcome فالخيارات المتوفرة هي:
-الأسئلة الأكثر تكرارا FAQ
-دليل المستخدمين
-الويكي
-أدوات التوزيعة MX Tools
-التخصيص والتعديل Tweak
-المنتديات.
-الفيديوهات
-زر التبرع
-حزم الترميز Codecs
-التطبيقات الأكثر انتشارا
وهناك خيار لإظهار هذه النافذة عند كل إقلاع.

نافذة الترحيب MX Welcome

بالنسبة للتطبيقات فالتوزيعة تأتي بعدد لابأس به من التطبيقات بالنظر إلى حجم ملف ISO الصغير الخاص بالتوزيعة.
من التطبيقات المثبتة مايلي:
-مدير الملفات Thunar 1.8.9
-متصفح الويب Firefox 69.0.3 ومدير البريد الإلكتروني Thunderbird 60.9.0
-مشغل الوسائط المتعددة VLC media player 3.0.8
-مشغل الصوتيات Clementine 1.3.1
-الحزمة المكتبية LibreOffice 6.1.5.2
-محررا النصوص FeatherPad 0.10.0 و Geany 1.33
-معالج الصور GIMP 2.10.12
-قارئ ملفات البي دي أف qpdfview 0.4.17.99
-مدير الحزم Synaptic 0.84.6
-الطرفية xfce4-terminal 0.8.8
بالإضافة لأدوات MX tools التي سنشرح أهمها لاحقا.

توفر التوزيعة أداة Conky مع أداة التحكم الخاصة بها Conky Manager والتي تتيح لك تغيير شكل الأداة وتشغيل أكثر من واحدة في نفس الوقت.

أداة Conky Manager

أدوات التوزيعة MX Tools

أدوات MX Tools هي مجموعة من الأدوات المهمة للتخصيص والتعديل على إعدادات النظام. تم تطوير هذه الأدوات من قبل مطوري التوزيعة لمنح تجربة سهلة للمستخدم فهذه الأدوات ذات واجهة رسومية مبسطة.

-أداة MX Live Usb Maker
أداة لحرق التوزيعات على الفلاشة وذلك من خلال ملف بصيغة ISO ومن خلال قرص مضغوط CD أو DVD.

-أداة MX Snapshot
أداة لإنشاء صورة عن نظامك المستعمل بصيغة ISO، أي أنه بإمكانك عمل صورة لنظامك المثبت بما في ذلك تخصيصك للنظام وأيضا التطبيقات المثبتة وملفاتك الشخصية التي يمكنك إختيارها بنفسك أو عدم إختيارها. ثم إنشاء ملف ISO قابل للإقلاع وإستعمال الجلسة الحية والتثبيت. مع هذه الأداة ليس عليك القلق بشأن إعادة تخصيص التوزيعة بعد التثبيت فكل شيء جاهز.

-أداة MX Boot Options
أداة للتعديل على إعدادات الإقلاع.

-أداة MX Boot Repair
أداة لإصلاح محمل الإقلاع GRUB وإعادة تثبيته.

-أداة MX Cleanup
أداة لتحرير المساحة على القرص الصلب عبر حذف الملفات غير المهمة.

-أداة MX Menu Editor
أداة للتعديل على قائمة البدء Whisker Menu.

-أداة Nvidia Driver Installer
لتثبيت تعريفات بطاقات الشاشة من نوع Nvidia.

-أداة MX Codecs Installer
لتثبيت المزيد من حزم الترميز المملوكة.

-أداة MX Tweak
أداة لتخصيص سطح المكتب بما في ذلك شريط المهام والثيمات وغيرها.

-أداة MX Welcome
أداة للترحيب فيها روابط مفيدة.

-أداة MX Package Installer
مدير الحزم الخاص بالتوزيعة لتثبيت وحذف وترقية الحزم من مستودعات ديبيان المستقرة أو مستودعات MX التجريبية أو مستودعات ديبيان Backports أو عبر Flatpak.

-أداة MX Repo Manager
أداة لإدارة مستودعات التوزيعة.

-أداة Mount iDevices
أداة لقراءة أجهزة شركة Apple.

ذكرت في هذه القائمة أهم أدوات التوزيعة وليس كلها.

مركز تحكم التوزيعة

التحديث وتنصيب البرامج

لطالما كنت أفضل إستعمال مدير الحزم Synaptic في تحديث و تثبيت التطبيقات على التوزيعات الديبيانية لكني أردت هذه المرة أن أستعمل برنامجي التوزيعة:
برنامج MX Updater وبرنامج MX Package Installer.

دخلت إلى برنامج MX Updater عبر أيقونته في شريط المهام والتي تصبح خضراء عند توفر التحديثات فوجدت أن البرنامج يشبه تماما الطرفية حين تنفذ الأمر:
sudo apt update && apt upgrade
ومن الملاحظ أنه لا يمكنك إختيار الحزم التي تريد تحديثها بل يجب عليك الموافقة على الكل.

وجدت أن هناك 127 حزمة تنتظر التحديث بحجم 349 ميجابايت فوافقت على التحديث، وحينها إنتقل بي البرنامج إلى نافذة الطرفية المستقلة التي يطلب فيها الموافقة مرة أخرى على الترقية. أثناء التحديث لاحظت أنه يحدث برنامج Adobe Flash Player، حينئذ علمت أنه يستعمله. ووجدت فعلا الإعدادات الخاصة به في قائمة البرامج.

برنامج MX Updater

إستغرق التحديث وقتا طويلا (قرابة الساعة) وذلك بسبب ضعف صبيب الأنترنت والإنقطاع المتكرر لها. أمر آخر انتبهت إليه وهو أنك عند الضغط على أيقونة التحديث في شريط المهام بعد تحديث جميع الحزم فإنه ينقلك إلى برنامج Synaptic Package Manager.

إنتقلت بعدها إلى برنامج MX Package Installer وهو برنامج ذو واجهة بسيطة للغاية ولكنها تؤدي المطلوب منها. يمكنك تثبيت البرامج عبر مستودعات ديبيان المستقرة أو عبر مستودعات MX التجريبية أو عبر مستودعات Debian Backports (وهي مستودعات لحزم مأخوذة من النسخة التجريبية لديبيان Debian Testing و معدة للإستعمال في ديبيان المستقرة Stable) أو عبر Flatpak. كما أن هناك تبويبا لأشهر التطبيقات يسهل عليك الوصول إليها.

برنامج MX Package Installer

البرامج التي أحتاجها عادة على واجهة XFCE والتي لم أجدها مثبتة إفتراضيا في النظام هي:
-قارئ الملفات الصوتية Audacious
-قارئ الوسائط المتعددة Smplayer
-محمل ملفات التورنت qbittorrent
-مدير التحميل Uget
-محرر النصوص medit
-محرر الصور Inkscape
-مسجل الشاشة Kazam
-قارئ الصور Shotwell
-محول الصيغ Handbrake
-مشغل الأنظمة الوهمية Virtualbox
-قارئ ملفات البي دي أف Evince لكني لم أحتج إليه لأني وجدت بديلا جيدا مثبتا افتراضيا وهو qpdfview
-آخر نسخة من Firefox وقد وجدتها بالفعل مثبتة بعد التحديث.

العيب الذي وجدته في برنامج MX Package Installer هو أنه عند إنتقالك من تبويب إلى تبويب فإنه يلغي جميع الحزم التي أشّرت عليها سابقا، لذلك يجب عليك تثبيت جميع الحزم التي تنتمي لنفس التبويب ثم الإنتقال إلى تبويب آخر.

ثبت جميع البرامج المطلوبة للإستعمال اليومي وانتقلت بعدها إلى الخطوة التالية: تخصيص سطح المكتب.

تخصيص التوزيعة

لطالما كان تخصيص سطح المكتب أمرا يستهويني فأنا أحب أن أضع بصمتي على أي توزيعة أستعملها بما يناسب ذوقي ومن بين نقاط قوة أنظمة جنو/لينكس التخصيص.

نعم التخصيص. فيمكنك تغيير شكل سطح المكتب الخاص بالتوزيعة كما تشاء إن لم يعجبك التخصيص الإفتراضي وذلك باختيار الثيمات والأيقونات والخلفيات وأشكال مؤشر الفأرة وشكل شريط المهام و إختيار أدواته وترتيبها حسب ماتفضله، و اختيار مدير النوافذ الذي يتمتع بالجمالية وغيرها من التخصيصات.

ورغم بساطة واجهة XFCE وكونها معدة للأجهزة متواضعة الموارد لكنها تمتاز بقدرة عالية على التخصيص، وهذا ماستعرفه إن ألقيت نظرة على التخصيص الإفتراضي لتوزيعة MX Linux و على تخصيصي الشخصي.

التخصيص الإفتراضي لتوزيعة MX Linux
تخصيصي الشخصي للتوزيعة

تخصيصي يعتمد على تخصيص شريط المهام العلوي و شريط البرامج السفلي وعلى أداة كونكي وعلى مدير النوافذ Compton بالإضافة إلى الثيم والأيقونات والخلفية وأشكال مؤشر الفأرة.

الشريط العلوي

هناك سببان يجعلانني أفضل المكان العلوي للشريط أولهما هو أنه عند إستعمال الحاسوب في عديد المهام فإن العين تنتقل بطبيعة الحال من الأعلى إلى الأسفل وبالتالي فسيقع نظرك حتما على شريط المهام إن كان في الأسفل لذلك أفضل أن أركز على المحتوى وألا يجول ناظري بعيدا عنه. أما السبب الثاني فهي مسألة الإعتياد فأنا معتاد على المكان العلوي منذ بداية إستعمالي لأنظمة جنو لينكس سنة 2011.

الشريط السفلي

كان بإمكاني إضافة شريط Plank كشريط للمهام ولكني أفضل أن تبقى النوافذ في شريط المهام الرئيسي، وأهم من ذلك أن يبقى إسم النافذة معروضا بالكامل. لذلك فضلت إضافة شريط سفلي يحتوي على قائمة بأهم البرامج التي أستخدمها لكي يسهل الوصول إليها. بإمكانك إعتبار ذلك كمن يضع أيقونات البرامج على سطح المكتب غير أني أفضل أن يبقى سطح المكتب فارغا تماما لئلا تضيع جمالية أداة Conky والخلفية فلا أريد لشيء أن يجذب الإنتباه أكثر منهما.

أداة كونكي

هي أداة لمراقبة النظام، تقدم معلومات عن النظام مثل الساعة والتاريخ وإستهلاك المعالج والذاكرة الحية وذاكرة swap وسرعة الاتصال بالانترنت ودرجة حرارة الجهاز ووقت التشغيل وغيرها.
إستعملت سمة لهذه الأداة إسمها Conky Lua و أضفت إليها بعض المعلومات من سمات أخرى حتى أصبحت مناسبة لي. وقد وجدت أمر إضافتها للتوزيعة سهلا جدا عن طريق وضع ملفها في ملف السمات، ثم تفعيلها من خلال برنامج Conky Manager.

مدير النوافذ Compton

إستبدلت Xfwm الإفتراضي ب Compton الذي يمتاز بلمسات جمالية مثل الشفافية والظلال وتأثير التلاشي عند فتح النوافذ أو غلقها.

الثيم المستعمل في التخصيص هو Adwaita-dark مع تعديل بسيط في شكل شريط العنوان وأزرار التحكم، أما الأيقونات المستعملة فهي قديمة نوعا ما elementary Xfce dark، وشكل مؤشر الفأرة تقليدي أيضا DMZ (White)، أما الخلفية فهي خلفية لورقة نفل تمتاز بالبساطة والجمال.

حصاد التجربة

إستعملت التوزيعة كنظام أساسي لمدة أسبوع وهذه بعض ملاحظاتي على التجربة:

بالنسبة للتحديثات فقد كانت تأتي بشكل يومي تقريبا، حتى وإن كان حجم التحديثات لا يتعدى 1 ميجابايت. وقد وصل في إحدى المرات إلى 5 ميجابايت.

خاصية القفل التلقائي للشاشة بعد وقت من عدم إستخدامها غير مفعلة إفتراضيا . يجب تفعليها من إعدادات XFCE4 Screensaver. وأخيرا أداة قفل للشاشة بمظهر جميل في واجهة XFCE. فقد كنت قبل ذلك ألجأ إلى تثبيت light-locker في كثير من الأحيان لأتخلص من شكل xscreensaver غير الجميل.

التوزيعة تأتي بخيارين مفعلين إفتراضيا وهما النقرة الواحدة لفتح أيقونات سطح المكتب وكذلك لفتح المجلدات والملفات في مدير الملفات Thunar، ويمكن تغيير ذلك من الإعدادات.

على ذكر Thunar فقد حدثت لي مشكلة معه وهي توقف نافذة مدير الملفات عن العمل وعدم إستجابتها بعد فتحها مباشرة وذلك يوميا، فقط مرة أو مرتين في اليوم، ولحل المشكلة يجب أن ترغم النافذة على الإغلاق ثم تفتحها مجددا.

واجهت مشكلة في فتح أقسام القرص الصلب، فعند إنشاء حساب جديد لمستخدم آخر والدخول لهذا الحساب وعند الدخول إلى أحد أقسام القرص فإنه يعطيك ملفا فارغا ولا يظهر الملفات الموجودة. وعند محاولة إنشاء ملف جديد يعطيك رسالة permission denied. إستعملت برنامج Disk Manager لضم الأقراص ولكن دون جدوى. حينئذ ثبت برنامج Gnome-Disk-Utility .أو كما يعرف بإسم Disks ولكن دون جدوى أيضا. وعند تغيير نوع الضم لقسم من نوع NTFS عبر إستعمال ntfs-3g عوض ntfs نجح الضم ووجدت الملفات. بحثت في الويب عن حل لكني لم أجد شيئا.

من المشكلات التي واجهتها هي توقف الشاشة عن العمل في شاشة الولوج ( الشاشة التي تدخل فيها إسم المستخدم وكلمة السر ) ولم ينفع معها شيء سوى إرغام الحاسوب على إيقاف التشغيل بالضغط المستمر على زر التشغيل.

عند إضافة أكثر من لغة إلى إعدادات لوحة المفاتيح فإنك ستجد أيقونة برنامج fbxkb وعمله هو التبديل بين اللغات، ستجدها مفعلة إفتراضيا في مساحة الإشعارات في شريط المهام لكن بما أني أضفت لوحة المفاتيح keyboard layouts إلى شريط المهام فقد حذفت البرنامج من التوزيعة.

يوجد خيار في أداة MX Tweak يجعل واجهة متصفح Firefox تتغير إلى الوضع المظلم أو الداكن وهذه ميزة جيدة لمن يفضل الألوان الداكنة مثلي.

نسخة الحزمة المكتبية ليبرأوفيس قديمة نوعا ما 6.1.5.2 إستعملتها لمدة من الزمن ثم حدثتها إلى النسخة 6.4.3. نعم إنها آحدث نسخة. فعلت ذلك من خلال مستودعات Debian Backports عبر مدير الحزم MX Package Installer. بعد التثبيت غيرت طريقة عرض الحزمة إلى Tabbed Mode فأنا أفضلها كثيرا.

التوزيعة تأتي بأنواع كثيرة من الخطوط وحتى المملوكة منها مثل خط Arial الخاص بويندوز وهو أمر قد لا يحبذه البعض بما أنه يمكن أن ترتاب في نوع الخط المستعمل إن كنت لا تريد إستعمال الخطوط المملوكة.

ثبت برنامج الإنتاج Openshot لإنتاج فيديو تخصيص التوزيعة. ولم أواجه أي مشكل أثناء استعماله.

إحتجت إلى برنامج Avidemux لتحويل الصيغ ولكن لسوء الحظ فهو ليس موجودا لا على مستودعات ديبيان ولا على مستودعات MX، لذلك حملت البرنامج بصيغة AppImage واشتغل بكل سلاسة.

ثبت برنامج Timeshift لعمل النسخ الاحتياطي للنظام عبر ملف deb الذي حملته من صفحة البرنامج على Github ولم أضطر لاستعمال الطرفية لتثبيته فالمثبت الرسومي GDebi مثبت إفتراضيا لذلك لم تقابلني أي مشكلة أثناء التثبيت ولا أثناء الاستعمال.

الخلاصة

من خلال تجربتي فقد أدركت لِمَ تحظى هذه التوزيعة بهذا القدر من الإهتمام فهي تقدم توليفة جيدة للمستخدم.

التوزيعة قابلة للتخصيص بشكل رهيب بما أنها تأتي بواجهة Xfce ومع أداة MX Tweak التي تجعل التخصيص أمرا سهلا كما تقدم خيارات ليست موجودة في الواجهة كإختيار مدير النوافذ و سمة فايرفوكس الداكنة.

خيارات مطوري التوزيعة للتطبيقات خيارات موفقة نوعا ما بالإضافة إلى إمكانية تثبيت المزيد من التطبيقات عبر مستودعات كثيرة، وما يجعل التجربة سهلة هو توفر تطبيقات MX Tools التي تسهل على المستخدم الوصول إلى الإعدادات والخيارات التي يريدها.

إستهلاك الموارد القليل يجعل من التوزيعة مفضلة لدى البعض خاصة أصحاب الأجهزة القديمة والمتواضعة فقد أثبتت التجربة أن حاسوبا بمعالج Intel Atom وبذاكرة عشوائية بحجم 2 جيجا يشغل التوزيعة بكفاءة ودون مشاكل.

التوزيعة توفر لك ميزة لا توفرها لك التوزيعات الأخرى وهي ميزة صور النظام Snapshot، والمستخدم بطبيعة الحال يُقدِّر ميزة مثل هذه، فهي تجنبه عناء إعادة تثبيت البرامج وتخصيص التوزيعة.

بالنظر إلى بعض المشاكل التي واجهتني فقد أثر هذا على حكمي النهائي على التوزيعة، وإن كنت من المستخدمين الذين يريدون تجربة سهلة للينكس دون أي مشاكل فقد لا تناسبك هذه التوزيعة للأسف. لكن هذا لاينفي أنها قد تكون خيارا جيدا نوعا ما لبعض المستخدمين.

كتقييم نهائي للتوزيعة أمنحها العلامة 10/7.

يمكنك مشاهدة المراجعة المرئية للتوزيعة على اليوتيوب

مسرور
مسرور
0
حزين
حزين
0
متحمس
متحمس
0
نعسان
نعسان
0
غاضب
غاضب
0
متفاجئ
متفاجئ
0
0

شارك المقالة